19 مايو، 2024

“حُضنها الدنيا” للشاعرة : ريم الرفاعى _ السودان

تختزل كُل المعاني المابتشبه غير جمالا

وتبقي رسّام تبقي شاعر تنظم الكلمات رسالة

تجتهدْ تمسح تشخبط كِلمة ايوة وكِلمة لا لا

وكِلمة تشبه نور عيونا وكلمة مابتوصف خِصالا

وكلمة….

ياخ ما الكلمة تعجز يوم تشوف حضرة جلالا

حُضنها الدنيا الرحيمة اذا وساع الدنيا خانك

قلبها الحافظ غناهُ علي مصايب الكون اعانك

تسكنا وتهديك دماها ويكتمل رَوعك جِنانك

وقبل شمسك فيها تشرق تلقي جوة الروح مكانك

تحتويك زي سِر إلهي وترجي يوم طلقَة لسانك

أُمي يافرح المداين كرنفال زفة سعادة

أمي ياناسي البريدهم صحبتي واختي وزيادة

امي ياكُلي المقدس وفي الحنان واخدة الريادة

امي ياروح الملايكة .. ..و كلمة المولي و مدادا

امي حين تبسُم بتبصُم في حواس الناس وِدادا

ريم الرفاعي