19 يوليو، 2024

العمدة احمد حجازى يكتب : الإرادة الإنسانية عند الرئيس السيسى هزمت المستحيل

احمد

الإرادة الإنسانية عند الرئيس السيسى هزمت المستحيل، وأوجدت حلولاً لما عجز عنه السابقون.. وحلقت فى آفاق الممكن.. بعد أن كانت الحلول أقرب إلى الخيال.. فعلاج الضمور العضلى عند الأطفال.. عنوان كبير للإنسانية، وإرادة التحدى.. وعقيدة العطاء الرئاسية لهذا الشعب.. والجهود الصادقة فى تخفيف المعاناة عن المصريين.. وطاقة أمل لغير القادرين.. فما بالنا إذا وجد الإنسان ولديه طفل يعانى من الضمور العضلى وأبواب الدنيا أغلقت أمامه، ليجد طاقة الأمل بتوفيق من اللَّه للمخلصين وأصحاب الإرادة والعقيدة والتكوين الإنسانى الرفيع.. بتوفير العلاج رغم أن تكلفته كبيرة تزيد على 45 مليون جنيه مصر.. ويوجد حل لهذه المعاناة بالكشف المبكر لمثل هذه الحالات وعلاجها قبل تقدم عمر الطفل، وقبل تفاقم المشكلة.. وأن يتحول المرض إلى عضال بلا علاج.

الإرادة الإنسانية الرئاسية تجاوزت خطوط المستحيل.. وفرَّجت كرب المهمومين والمأزومين واليائسين.. فطالما وجدت النيات الصادقة والقدرة على العطاء الإنسانى الفياض وأيضاً امتلاك قوة التحدي، فإن الحلول تصبح سهلة المنال