25 يوليو، 2024

” بلا رجاء ” للشاعرة : وداد سلوم _ سوريا

وداد

وداد

بلا رجاء
في الليل يستيقظ الموتى
بخطواتهم الخفيفة يلجون أحلامنا.
نتنزه سويا، نمر على الذكريات
نعيد نسجها
نغير فيها الدروب.. والإشارات
والأبطال.
قد نخترع مطرا”، او شمسا”حارقة
نلون الاشياء بألوان غريبة وحاشدة
او نضحك كما عاصفة..
رغم أن حزنا”غريبا”بنمو في في الما وراء
يمرون بثقة،
ويأخذون الوقت كما يريدون
فلم تعد تعنيهم غزارة المشهد.
ثم.. يغادرون
تاركين على أبوابنا أصواتهم الواهنة
وعلى قصائدنا دعساتهم الطرية
لا يقرؤون.. لكن موسيقا الشوق القديم
تضبط تحليقهم على اسقفنا العالية.
*
في الليل… يستيقظون
بينما نبدأ نحن بروفة موتنا المعتاد
بلا شغف،
ولا رجاء بنهاية أكثر متعة .