14 يونيو، 2024

” الدار ” للشاعرة : جهاد السيد _ مصر

كرتون

ارشيف

الدار

الحياة مليئة حولنا بأشياء كثيرة منها ماهو مؤلم، ومنها ماهو ناصع البياض،ومنها مالايستطيع شخص ان يتحمله .
ولذلك تأخذنا هذه الأفكار كلها إلى عالم من نوع آخر،
أحياناً بل غالباً مانرى أن الانسان المسالم يتحول إلى غير سوي فنراه شخصاً آخر تحت تأثير الزمن والظروف المجتمعية المحيطة به ومدى تأثره بها وتأثيرها عليه.

في روايتنا هذه نرى الكثير من الضغوط بل أصعبها، والتي تلتف حول بطل الرواية لتحاول إغراقه في بئر سحيق من الظلام الدامس.
إلى أي مدى سوف تؤثر عليه؟!

ماذاسيحدث له في تلك العواصف اللامتناهية من المتغيرات المختلفة؟!

روايتنا هي قصة تسكن الكثير منا، لكن لكل إنسان رؤيته وعقله، فهل كلنا نهايتنا نفس النهاية، أم أن القصة واحدة وتختلف النهايات …؟!
هذا ماسوف نبحر بأعماقه في دهاليز ( أخطبوط الشرق )