22 أبريل، 2024

” شروق أحبتي ” للشاعرة : عزة عبد المنعم

عزة

عزة

شروق أحبتي

أستيقظ …
و يهتف ألف صوت بداخلي
يبتهل لي أن أعود
فقيرة نفسي .. دونهم
عصفت بروحي رياح الإنتظار
في دروب الوجد
أحضان الغياب تتسع
ويضيق الكون
ونهوي في خنادق الأحزان
أرهقتنا الأحلام
كفاك مني أيها الوهن
فلم يتبقي مني شيئا
صبري فاق إحتمالي
فكل شىء حولي صامت
حتي تفاصيل الذاكرة
و لا أستمع إلا صدي
ل حلم مسافر
يرحل معه كل نفسي
فأتناثر في جدران الصمت
وترتدي أمنياتي رداء الأحزان
أتقلب علي جمر الوجع
وتضيق بي الأرض بما رحبت
تهاجرني كلماتي
وعلي جفون أوراقي
تسجد الدموع إبتهالا
لصباح .. يُشرق بنور أحبتي