19 يوليو، 2024

” عقارب سامه ” للأديبة : صفية نصار _ مصر

صفية

صفية

عقارب سامه
أيوه دي بيوتنا القديمه
إللي إحنا فيها مولودين
طوب اخضر ونيه سليمه
بس كنا دايما مبسوطين
ولاد أصول واجداد عظيمه
زرعت فينا حبنالله والدين

ع السماحه والطيبه اتربينا
من مية القله والزير اتروينا
كنا نلم اصحابنا ونعمل غديوه
ملوحه دقه شلولو بميه
و ملح بتاع زمان إللي طمر فينا

كان فقرنا مش عيب ؛فقر فلوس
اما النهارده الفقر بقي في النفوس
معدش في أمان ولاضمير ولا انسانيه
حتي الأب مفيش حنان ولاقد المسؤلية
كنا بنحب بعضنا و جبر الخواطر اخدنا في دروس

عشنا سمعنا ياود دي خيتك يا بت دا خيك
العبوا سوا ياسيد عمك ياسيد.خالك زيها زيك
بكده عرفنا الشرف ولبسنا تاج العفه
واتولدنا رجال وإحنا لسه في اللفه
تسد في اي واجب ايديها قبل ايديك

راحت فين الأيام الحلوة والصحبه واللمه
خدتي كل حاجة حلوة يوم فراقك يامه
ملقتش في حنانك لا في بنت ولا ولد
ولابقالنا خاله ولاعمه ولاحضن حنين عليه اتسند:*
راحوا القرايب .واغلب الباقين عقارب سامه