12 أبريل، 2024

حلم جميل.. الطفلة “يارا” تلتقي بأبطالها المفضلين في “الجونة للاسكواش”

كتب- محمد العيوطى

ابتسامة كبيرة تعلو وجه الطفلة يارا الزرقاني، بينما تخطو نحو بوابة بطولة الجونة الدولية للاسكواش، تتحرك بلهفة في انتظار مقابلة أبطال لعبتها المفضلين من مصر وجميع الدول، تحضر اللاعبة ذات الـ9 سنوات يوميا مع أمها من مدينة الغردقة لمشاهدتهم أمامها في الملعب الزجاجي والتقاط الصور مع بعضهم كحلم جميل طالما راودها “بتعلم كتير لما بتفرج عليهم، ونفسي في يوم أبقى زيهم” تذكرها الصغيرة في حوارها لمصراوي.

ورثت الابنة النجيبة عشق الاسكواش من والديها كما تؤكد الأم هنادي فؤاد “احنا بنحب اللعبة من زمان بس لعبناها لما كبرنا كهواية، وهي كانت بتشوفنا بنتفرج دايما على بطلتنا رنيم الوليلي وغيرها من اللاعيبة” تعلقت يارا سريعا بتلك الرياضة، كانت تمارس ألعابا أخرى، لكن سرعان ما تشعر بالملل “لعبت سباحة وجمباز لكن قالتلنا عايزه أجرب الاسكواش”. تبعد الجونةعن مدينتهم نحو ساعة، لكن ذلك لم يمنعهم من تحقيق أمنيتها “قدمنالها في أكاديمية الاسكواش في الجونة”.

صورة 1

بينما تتنقل العائلة 3 أيام أسبوعيا إلى الجونة ذهابا وإيابا من أجل السعادة البادية على يارا عندما تمسك بالمضرب وتنخرط في التدريبات، كانت تحكي دائما عن رغبتها في الالتقاء ذات يوم بأبرز اللاعبين واللاعبات في الاسكواش، لذلك كانت بطولة الجونة للاسكواش هي الحل الوحيد “لكن للأسف متعملتش وقتها بسبب كورونا”. تابعت الأم باهتمام بالغ جميع الأخبار عن النسخة الـ9 هذا العام “كنا خايفين تتلغي هي كمان بس الحمد لله اتعملت”، لتبدأ الاستعدادات على الفور داخل البيت لترتيب حضور المباريات.

وتعتبر بطولة الجونة الدولية للاسكواش واحدة من أهم الأحداث البلاتينية للاتحاد الدولي لمحترفي الاسكواش (PSA)، كما تعد واحدة من بطولات الاسكواش الـ8 الكبرى حول العالم من حيث قيمة الجائزة وحجمها والنقاط التي تعتمد عليها تصنيفات اللاعبين الدوليين، حيث يصل إجمالي قيمة الجوائز المقدمة إلى 300,000 دولار أمريكي.

تبحث يارا رفقة والديها عن جدول المباريات، وأسماء الأبطال المشاركين في البطولة، تُعد الأم خطة لكيفية الاعتناء بباقي الأطفال خلال ساعات غيابها مع ابنتها عاشقة الاسكواش “بنرتبها سوا مع باباها، وأخواتها الصغيرين كمان بيلعبوا اسكواش بس كان صعب يحضروا عشان سنهم” تنطلق بها قبل ساعات من بدء المباريات الهامة “عشان نوصل في ميعادنا مظبوط والماتشات متضعش علينا”، بينما تتصل اللاعبة الصغيرة بزميلاتها لحثهم على حضور البطولة.

صورة 2ويعد عام 2021 هو الـ9 لبطولة الجونة المفتوحة للاسكواش، حيث اعتادتالجونة استضافتها منذ عام 2010 وشارك في النسخة الحالية أفضل 96 لاعب ولاعبة اسكواش من 21 دولة حول العالم في مجمع الجونةللاسكواش، كما ستقام جميع المباريات الأخرى في مركز الجونة للمؤتمرات والثقافة.

تحرص يارا على مشاهدة جميع المباريات في الصف الأول بالمدرجات، وأحيانا لا تتمكن من ذلك، نظرا لكثرة الجمهور في التصفيات النهائية مع تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي “أكتر الماتشات اللي حبيتها هي اللي لعبت فيها نور الشربيني ونوران جوهر ومحمد الشوربجي وبول كول الأجنبي”. تدور نقاشات عديدة مع الأم عن أسباب اتخاذ الحكم لقرار ما أو كيفية تنفيذ لعبة صعبة قام بها أحد الأبطال أو الاستفسار عن جزء من قوانين الاسكواش “بتبقى فرصة نتعلم من الماتشات وبنفهم حاجات أكتر مكناش على دراية بيها”، كما تروي الأم لمصراوي.

خلال أيام البطولة لا صوت يعلو فوق الحديث طوال الوقت عن المباريات وما جرى بين أبطال اللعبة، المواقف الطريفة واللحظات الصعبة وقوة المنافسة “ولما بنرجع البيت بنفضل نتكلم عن الماتشات، وبنشوف كمان الإعادة على التلفزيون” استمتاع حقيقي يتملك جميع أفراد الأسرة وهم منغمسون في كل ما يتعلق بالاسكواش فيما تلمع أعين يارا، كلما التقت أحد نجوم اللعبة لا تقوى على الانتظار تتجه فورا لالتقاط صورة تذكارية تحفظها في غرفتها “اتصورنا كتير ومن أحلى الصور مع اللاعب طارق مؤمن لأني بحب لعبه أوي”.

صورة 3

في ليلة النهائي حضرت يارا مبكرا، لا ترغب في تفويت لحظة من المباريات النارية التي تُقام بين اللاعب محمد الشوربجي المصنف الثاني عالميا مع اللاعب النيوزلندي المصنف الرابع عالميا في الرجال، ومباراة الحسم بين نور الشربيني المصنفة الأولى عالميا أمام نوران جوهر المصنفة الثانية عالميا، كل لحظة ستحمل الإثارة والدهشة والاستمتاع “ولازم هتصور معاهم بعد البطولة ما تخلص” بينما تضع نجاحهم نصب أعينها “عايزه أكون أصغر لاعبة بتكسب بطولة الجمهورية، وفي يوم من الأيام أبقى رقم واحد في العالم”.