29 نوفمبر، 2023

“معركة سيف القدس” للقاص : صافي خصاونة _ المغرب

معركة سيف القدس

ِوقفةُ غزة نُصرةً للقدس والاقصى والقضية وقفةٌ بطولية وتضحياتٌ ما بعدها تضحيات ، قدمت غزة على مدى اكثر من احد عشر يوما قدمت الشهداء الذين سقطوا دفاعا عن شرف الأمة ، ضحت غزة بامنها واملاكها رخيصة في سبيل القدس والاقصى والقضية . لم تُرهب غزة طائرات العدو ولا دباباته ، ولم تثني غزة تهديدات الصهاينه ووعيدهم بل زادتهم عزما وإصرارا واقداما فامطروا مدن الاحتلال ومستوطناته بوابل من الصواريخ التي إصابت من العدو مقتلا ما ارهب المعتدين وافشل حساباتهم التي كانت تقوم على ان جيشه في عدوانه عى غزة انما هو في نزهة ورحلة استجمام …
صواريخ غزة تساقطت حِمماً على رؤوس بني صهيون حيث تعطلت الحياة وتم فرض حظر الطيران من والى مطارات العدو وعم الرعب والهلك في اوصال الاسرائيليين الذين ما تعودوا على مثل هذا الرد المزلزل على اعتداءاتهم المتكررة …
ان معركة سيف القدس التي خاضتها غزة بمفردها ضد اعتى عدو لهي من اشرف وانبل المعارك وقد تحقق فيها النصر المبين الذي وعد الله به عباده المخلصين …
ان هذه المعركة قد غيرت وجه المعادلة في الصراع العربي الإسرائيلي ، صراع الحق مع الباطل حيث العالم كله وقف مذهولا مما حصل وما جرى من صمود وتحد ومقارعة ندية بكل ما تحمل المقارعة من معنى حيث اجبرت إسرائيل راضخة على وقف اطلاق النار والسير في عملية التهدئة …
ما حصل سيغير قواعد اللعبة مع اسرائيل ومع كل المتصهينين العرب الذين كانوا يحتمون باذيال النتياهو والذي ثبت الان ان القوة لا تقارع الا بالقوة …
وما وقفة الشعوب العربية والذين زحفوا الى الحدود وتنادوا لنصرة غزة والقدس الا مؤشرا على ان الشعب العربي واحد وموحد في وجه الاحتلال والاغتصاب والعدوان مهما تعاظم ظلم الحكام وتخاذلهم وانكسارهم ..