19 يوليو، 2024

في ذكرى وفاة حسن مصطفى.. ميمي جمال طلبت الطلاق منه بسبب الخيانة

كتب : هانى جابر

تحل اليوم الأربعاء 19 مايو، ذكرى وفاة الفنان حسن مصطفى، الذي ولد بالقاهرة في 26 يونيو 1933، ورحل عن عالمنا بمثله عام 2015، عن عمر يناهز 81 عامًا، وقدم عددا من الأعمال الفنية المهمة وتميز بتقديم اللون الكوميدي.

عاش حسن مصطفى أحد أشهر قصص الحب في الوسط الفني، مع الفنانة ميمي جمال، استمرت لما يقرب من نصف قرن، وزواج دام 49 عاما، مع ناظر الكوميديا.

شرارة حب حسن مصطفى وميمي جمال

تعرفت ميمي جمال على حسن مصطفى خلال عملهما معًا بالمسارح التليفزيونية التابعة للدولة، وكان الأخير خارج من قصة حب فاشلة مع زوجته الأولى بثينة حسن، فوضع الطلاق نهاية لتلك الزيجة التي لم تستمر طويلًا، وخلال تعارفه مع “ميمي”، انجذبت الأخيرة له؛ بسبب طيبته الشديدة.

طيبة حسن مصطفى، جعلت ميمي جمال تلجأ له كلما ضاق صدرها، وتحكي له همومها وأسرارها، فتوطدت العلاقة وكونا صداقة قوية في بادئ الأمر، وسرعان ما تحولت إلى حب قوي، ثم كللت قصة حبهما بالزواج يوم 26 يونيو 1966، هو تاريخ ميلاد ناظر الكوميديا، فاحتفل في ذلك اليوم بعيد ميلاده الـ33، وزواجه معًا.

واستمرت زيجة (حسن وميمي) في البداية لمدة 3 سنوات، دون إنجاب؛ لرغبتهما في ذلك، بعدها رزقهما الله بالتوأم (نجلاء و نورا)، وكرَّسا حياتهما

كشفت الفنانة ميمى جمال، خلال أحد الحوارات التليفزيونية أنها طلبت الطلاق من الفنان الراحل حسن مصطفى مرة واحدة فقط خلال السنوات الطويلة التى جمعتهما، حيث أكدت أن الخيانة سبب طلبها، إلا أن الفنان الراحل أصر على بقائها بعصمته.

كشفت الفنانة ميمي جمال أن زوجها الراحل حسن مصطفى كان يتمنى أن يرزق بولد، إلا أنها أنجبت بنتين توأم، ولم تحاول تكرار التجربة؛ بسبب ارتباطها الفني.

وتابعت ميمي جمال أن زوجها الفنان حسن مصطفى لم يساعدها فنيا، حتى أنه رفض مشاركتها في مسرحية مدرسة المشاغبين لمدة شهرين بدلا من سهير البابلي، حتى لا تتعرض للمقارنة، إلا أن القائمين على المسرحية أقنعوها بالانضمام.