13 يوليو، 2024

“بنات نعش” كلمات الشاعرة : عفاف التركى _ مصر

عفاف

عفاف

بنات نعش

…….. ……. ……
كتبنا الشعر طول العمر ما تعبناش..
ورّانا نجوم الظهر علي كيفنا..بهلّلنا..وكتّفنا..
رمي نردُه في حِجر القول ..
ومش معقول اعدّي بحوره ما اتبلّش..
ويسألني وما اتحلّش.. ونروح له ويكسفنا..
كتبنا 1000 متر كلام.. وحسّينا سنيييين قُدّام ..
وكنّا الحسبة والأرقام.. وخدنا بلاش وباعنا بكام ..
وشعلقنا في حبال صوته.. وداب الحبل في الاحلام
وفرّقنا علي المتاعيس..
و زفّ الكلمة بالطرحة ..علي اجدعها سطر عريس ..
و رش الملح ع المحابيس ..طلّعهم بدون كفالات ..
و جاب خيالات وستّفها.. وحنّتفها..
وزوّقها علي كيفُه ..وكِيف كيفها..
وكيّفها ..وكلّفها حسب موعد مرور طيفها..
تِطق الفكرة فـ دماغه.. فـ يفتح كافة المتاريس..
كتبنا الشعر ع الميّة ..وع الحيطة .. وع التواريخ..
رفينا الحلم بالممكن.. وعُومنا في مية البطيّخ..
وكنّا فـ حنّة زغروطة .. وكنّا في طش قرن..صريخ
وكنّا السر لو مفتوش..وكنّا ما بين قوسين( مَطلَب) يجلجل..ينكسر..ويبوووووش..
وكنا البحر والدّفة ..وكنّا الفتق والرّفة ..
وكنّا كل كان هيكون ويا خسارة طلعنا فاشوش
…قصدنا الشِعر م العامّة وم الخاصّة..
ومن صاحب عيون أعمي..
ومن عاشق وجت رجليه..ولسه ما فاقش م القصة ..
ثبتنا الشعر بالقاطع..ودلّينا ووشينا عليه..
دخلنا عرين ولاااااااد الايه..
وبيعنا الشعر في اكياس بخت..
وضاع بخت اللي مد ايديه..
بيضيق المدي ف روحنا..فـ بننقّب براح في عينيه
سحبنا الشعر ع النوتة ..وقلنا الجملة منحوتة..
وقلنا وعيدنا 100 مرة ..ونسينا الكلام علي ايه
واهي خايلة وكدابه.. ومالهاش عازة بالمرة
وبتخُم اللي عاش فيها سيّان..او شافها من برا..
احنا وبس..كنّا جنود
فـ جبهة بنرفع الاعلام.. وفـ جبهة بننتصر ونموت..
ضربنا الصمت طلقة صوت ..فـ دوّانا..
ومع ذلك نروح للموت علي ظهر اللي ينعانا
ومانعانا حاجات اكتر من ال مفروض بتنسانا..
وناسيانا يا ارض الله.. طارحانا جوه فرن حياة
بنتسوّي ..ونتلوّي ..ويقرص فينا خوف طفشان بيستقوي ..
واقف برانا يحسدنا .. ما فهمش حسدنا من جوّه
وعينه جابتنا تحت الارض..
جت حطّت علينا هموم.. كأن الدنيا عملت عرض..
وبتكيّل علي كتافنا..
ومين شافها..غير اللي عينيها جت في عينيه؟؟؟
كتبنا الشعر طول العمر ..ما تعبناش..؟؟؟؟
…دا كدب يا بيه.!!!