22 فبراير، 2024

” فقدان وعطاء ” للأديبة : هالة لاشين _ مصر

هالة

هالة

بداية ونهاية ومابينهما تفاصيل . هى قصة سأرويها لكم. فقدان وعطاء، يوجد مقولة متداولة بيننا.. فاقد الشىء لا يعطية؟ كيف وهو محروم من هذا الشئ وأحس بأهميته فإذا توفر لدية سيعطيه لمن حوله دون تردد، الأحاسيس المترسخة في الوجدان تبحث عن المكان الصحيح الذى سيُقدر هذا الشعور. فالحرمان رصاصة تخترق الأحاسيس الشفافة مما يجعلها تتهتك إذا اخُترقت.
ومن ثّم يأتى دور العطاء فمن أراد أن يعطى لا ينظر إذا كان فاقد لهذا الشئ أم يمتلكة فأنه يعطى مالديه بكثرة تعوض حرمانه.

اعلان
اعلان