23 أبريل، 2024

مطرانية بني مزار تعتذر عن عدم استقبال المهنئين في عيد القيامة

كنيسة

كنيسة

المنيا : هانى جابر
أعلنت مطرانية بني مزار والبهنسا للأقباط الأرثوذكس في شمال محافظة المنيا، اليوم، عدم استقبالها مهنئين خلال احتفالات عيد القيامة المجيد؛ بسبب انتشار فيروس كورونا المُستجد.

وقالت المطرانية ،ل”اخبار اليوم المصرية” «نظرًا للأوضاع الصحية وتزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا وحرصًا منا على سلامتكم، تعتذر مطرانية بني مزار والبهنسا بمحافظة المنيا، عن عدم استقبال المهنئين بعيد القيامة المجيد، على أن يتم استقبال التهاني عن طريق الصفحة الرسمية للمطرانية ومواقع التواصل الاجتماعي».

وأعلن دير البتول للراهبات العامر بقرية دير أبو حنس التابع لمطرانية ملوي وأنصنا والأشمونين للأقباط الأرثوذكس في جنوب محافظة المنيا، في وقت سابق، عن اعتذاره عن استقبال أي رحلات أو أشخاص أو أهالي راهبات، مع تعليق فتح أبوابه للزيارة وكذلك الكنيسة الأثرية بسفح الجبل، خلال فترة الاحتفالات بعيد القيامة المجيد وشم النسيم، وذلك نظرا لانتشار وزيادة أعداد الاصابات بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، حرصا علي سلامة وصحة الجميع.

كما أعلنت مطرانية الأقباط الكاثوليك بالمنيا، الإثنين الماضي، عودة الاحتفالات بالقداسات وأسبوع الآلام والجمعة العظيمة، وقداس عيد القيامة المجيد مع مراعاة اتخاذ أقصى درجات الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، ويمنع من الدخول من يخالف ذلك.

وتضمنت الإجراءات، عدم استقبالات رسمية يوم عيد القيامة المجيد، واستمرار غلق قاعات الاحتفالات، ويتم الصلاة على المنتقلين بمرض كورونا في فناء الكنيسة، وتعليق الأنشطة والخدمات والاحتفالات، واقتصار صلاة الأكليل على حضور العروسين و20 من الأقارب، واقتصار صلاة الثالث على أسرة المنتقل فقط، وتُمنع الزيارات المنزلية ويتم الاكتفاء بصلاة القنديل العام في الكنيسة