25 يوليو، 2024

اجتماع طارئ لمواجهة ظاهرة حرق المخلفات الزراعية فى اسيوط

محافظ اسيوط

محافظ اسيوط

أسيوط : منى أبو غدير

محافظ أسيوط يعقد اجتماعًا لمناقشة الإجراءات المبكرة اللازم اتباعها لمواجهة ظاهرة حرق المخلفات الزراعية والحد منها

عقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط اجتماعا لمناقشة الاجراءات المبكرة اللازم اتباعها لمواجهة الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية والحد منها للحفاظ على البيئة من أي انبعاثات ضارة تتسبب فيه الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية وذلك في إطار الاهتمام بالتحسين البيئي والتنموي والمجتمعي …

جاء ذلك خلال اجتماع عقده بديوان عام المحافظة بحضور الدكتور عاصم قبيصي وكيل وزارة الأوقاف والمهندسة هدى إسماعيل وكيل وزارة الزراعة والمهندس حسام صلاح عبدالعال رئيس جهاز شئون البيئة فرع أسيوط والمهندس رجب علي محمود مدير إدارة المخلفات الصلبة والمهندسة هالة فرغلي مدير إدارة شئون البيئة بالمحافظة.

وقال سعد – خلال الإجتماع ، إن مشكلة الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية تهدد صحة المواطنين وسلامتهم وتتسبب في حدوث حرائق بالمنازل المجاورة لذلك لابد أن من التحرك بشكل مبكر لمواجهة أزمات حرق المخلفات الزراعية والتي تعتبر عادة سنوية مضرة يقوم بها عشرات المزارعين كل عام لذلك يجب التحرك بصورة أقوى في كل مدن وقرى المحافظة ووضع آلية منهجية للقضاء عليها.

ووجه  سعد  بتكثيف حملات التوعية من خلال الأوقاف والزراعة والوحدات المحلية والبيئة وعقد ندوات لتعريف المزارعين بمخاطر حرق للمخلفات على نفسه وأسرته وتعريفه بإمكانيه فرم المخلفات من خلال المفارم التي توفرها للمحافظة بمختلف المراكز مؤكدًا إنه تم توزيع العشرات من المفارم على قرى ومراكز المحافظة لفرم المخلفات الزراعية والتخلص الآمن منها دون الإضرار بالبيئة والصحة العامة للمواطنين والقضاء على الحرق المكشوف.

وأوضح اللواء عصام سعد أن التحرك يجب أن يكون في طريقين موازيين أولهما ضبط المخالفات من خلال حملات مستمرة تحت إشراف رؤساء المدن والمراكز وبالتنسيق مع مديريات الزراعة والبيئة لضبط أي حالات حرق للمخلفات على أن تتم تلك الحملات بصورة دورية ليلاً ونهاراً وتقديم تقرير يومي بأعداد المخالفات التى تم تحريرها وأماكنها بهدف الحفاظ على البيئة من التلوث والثانى دعم الاستفادة من المخلفات بصورة صحيحة تخدم المجتمع والبيئة عن طريق إعادة تدويرها وتحويلها إلى سماد عضوى “كمبوست” وأعلاف عضوية للحيوانات “سيلاج” بالتعاون مع مديرية الزراعية.

أشارت المهندسة هالة فرغلي مدير إدارة شئون البيئة بالمحافظة إلى إنه تم تشكيل لجان بكل مركز لمواجهة تلك الظاهرة حفاظاً على صحة المواطنين ومنعًا للاضرار بالبيئة وهناك جهودًا كبيرة تبذل من رؤساء المدن والمراكز ورؤساء القرى بالتنسيق مع مديريات الزراعة والبيئة في تنفيذ التوجيهات الصادرة والمرور المستمر لضبط أى حالات حرق لمخلفات الزارعية وتوعية المزارعين بنقل المخلفات إلى تلك الأماكن منعًا للمسائلة القانونية وفرض غرامات مالية على المخالفين لافتة إلى تضافر الجهود والتعاون بين المحافظة وكافة الجهات والمؤسسات والجامعة والمجتمع المدني لتقديم الدعم الممكن للقضاء على تلك الظاهرة.